أخبار الرياضية

كلوب‭:‬ لاعبو البرازيل ضحية النزاع بين الأندية وبلادهم بسبب الحجر الصحي

صرح كلوب مدرب ليفربول إنه ليس متأكدا من مشاركة لاعبيه البرازيليين أمام ليدز يونايتد في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعد غد الأحد.

وطالب الاتحاد البرازيلي للعبة الفيفا بتطبيق “فترة قيد تلقائي” لمدة خمسة أيام والتي تحرم الأندية من الاعتماد على اللاعبين الذين رفضت انضمامهم إلى منتخباتهم.

ورفض ليفربول التخلي عن لاعبيه بسبب اضطرارهم للخضوع لحجر صحي في فندق لمدة عشرة أيام عند العودة إلى انجلترا.

لاعبو البرازيل ضحية النزاع بين الأندية وبلادهم

وأبلغ المدرب الألماني الصحفيين “إنه موقف صعب على كل الأندية واللاعبين ويجب ألا ننسى أن اللاعبين أرادوا خوض هذه المباريات وأرادت الأندية تركهم لكن هذا لم يكن ممكنا”.

وأضاف “يبدو أنه عقاب حقيقي للاعبين لأنهم لم يلعبوا وهذا ليس جيدا. العالم لا يزال في وباء”.

ولن يكون المهاجم روبرتو فيرمينو متاحا خلال زيارة ليدز بينما قد يحرم ليفربول من جهود الحارس أليسون بيكر ولاعب الوسط فابينيو.

وواصل كلوب “لدينا مباراة وقالوا لنا لا يمكننا الاعتماد على اللاعبين البرازيليين. ماذا؟ لم نفعل شيئا.

“لم ننظم كوبا أمريكا ولا نتحمل مسؤولية المباريات التي لم تلعب (مواجهة البرازيل والأرجنتين) ولم نوجه الدعوة للاعبين ولم نقل إنهم يمكنهم العودة دون استثناء (بالحجر الصحي)”.

* جدول قاس‬

وهاجم كلوب فكرة إقامة كأس العالم كل عامين قائلا إن المقترح مجرد فرصة لتحقيق المزيد من الإيرادات على حساب سلامة اللاعبين وسط “جدول مباريات قاس”.

وصوت مجلس الفيفا في مايو آيار الماضي بأغلبية كبيرة لصالح إجراء دراسة جدوى بشأن إمكانية إقامة كأس العالم كل عامين بدلا من أربعة أعوام. وصوت 166 اتحادا محليا لصالح الدراسة مقابل 22 صوتا معارضا.

وقال كلوب إن العديد من الأفكار المطروحة لإجراء تغييرات جذرية في السنوات الأخيرة وزيادة عدد المباريات ليست مثالية على المدى البعيد.

وأضاف “لا توجد رياضة أخرى في العالم بها نفس هذا الجدول الشاق. نعرف جميعا الدافع وراء ذلك، مهما يقال عن إعطاء فرص لدول مختلفة في النهاية كل شيء يدور حول المال.

“هذا جيد، لكن في النهاية يجب أن يفهم أحد أنه بدون اللاعبين -أهم عنصر في رياضتنا الرائعة – لا يمكننا اللعب ولا يوجد أهم من اللاعبين.

“تخيل اذا أقيمت كأس العالم كل عامين وبطولة أوروبا كل عامين. هذا يعني مشاركة لاعبي الصفوة في بطولة كبرى كل عام ويعني أيضا الراحة خلال ثلاثة أسابيع كل عام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى